خطفت قطة المحامـي من ملحمة أحد الجزارين قطعة لحم تزن أكثر من نصف كيلوغرام فصعب على الـجزار أن يطالب المحامـي بثمنها، ولكنه لجأ إلى الحيلة فقال للمحامـي : يا أستاذ إذا خطفت قطة ما قطعة لحم من محلـي فمن يكون المسؤول عنها؟

أجاب المحامـي : طبعا يكون صاحبها هو المسؤول عنها.

فقال الجزار : إذا يا سيدي المحامي تفضل وأدفع لي ثمن نصف كيلو من اللـحم كانت قطتكم قد خطفتها من محلـي. الـمحامـي : بكل سرور، وكم ثمنها ؟

فقال الجزار نصف دينار. فنفذ المحامـي ما طلب الجزار، واعتذر له على ما سببته قطته.

وبعد مدة تلقى الـجزار إنذارا رسميا من المحامـي يطالبه فيه بدفع مبلغ مائة دينار أتعاب الاستشارة ، فدفعها الجزار لاعنا تلك الساعة التي أضطر فيها إلى استشارة المحامـي.

sujets d'examen

 

textes juridiques

Aller au haut